الاثنين، 8 يوليو 2019

ترحيل تعسفي وإجراءات مشددة في حق ناشطات فرنسيات بمطار الرباط

أقدمت السلطات المغربية صباح اليوم الاثنين على ترحيل السيدة كلود مونجان أسفاري ، الناشطة الفرنسية في مجال حقوق الإنسان ومنعها من زيارة زوجها المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجموعة أگديم إزيك النعمة عبدي موسى أسفاري ، وإساءة معاملة رفيقتها السيدة ميشيل جولي عن جمعية أصدقاء الشعب الصحراوي بفرنسا ، حسب ما توصلت به رابطة حماية السجناء الصحراويين من مصادر موثوقة.
وفور وصولهما مطار الرباط سلا الدولي على متن رحلة جوية قادمة من فرنسا ، تعرضت الناشطتان الفرنسيتان لإجراءات مشددة ودقيقة دامت حوالي ساعتين دون حصولهما على أية مبررات بهذا الشأن بعدها أقتيدت السيدة كلود مونجان أسفاري من طرف ثلاثة رجال يمثلون الاستخبارات المغربية وصادروا جواز سفرها وأرغموها على الصعود إلى الطائرة والعودة في أول رحلة جوية متجهة العاصمة الفرنسية باريس.
كما تعرضت رفيقتها السيدة ميشيل جولي العضوة في جمعية أصدقاء الشعب الصحراوي بفرنسا ، للتهديد وسوء المعاملة وتمت محاصرتها من طرف مجموعة من رجال الشرطة والاستخبارات المغربية بأحد الممرات المؤدية إلى قاعة الركاب بمطار الرباط سلا الدولي ومنعها من مرافقة السيدة كلود مونجان على متن نفس الرحلة.
وتنديدا منها بهذا الطرد التعسفي ، لفتت رابطة حماية السجناء الصحراويين انتباه منظمة الأمم المتحدة والمنظمات الدولية التابعة لها ، إلى ضرورة التحرك العاجل من أجل تمتيع السيدة كلود مونجان أسفاري بكامل حقوقها الأساسية وعلى رأسها الحق في الزيارة وضمان حصول السيدة ميشيل جولي على كافة الضمانات اللازمة من أجل سلامتها النفسية والجسدية وعدم تعرضها لأي استهداف أو تضييق طيلة إقامتها بالعاصمة المغربية.
للتذكير ، كانت السيدة كلود مونجان أسفاري قد تعرضت للمنع من ولوج التراب المغربي لما يقارب السنتين ونصف قبل أن تخوض إضرابا مفتوحا عن الطعام تنديدا بالتضييق والاستهداف الذي تعرضت له وزوجها المعتقل السياسي الصحراوي النعمة عبدي موسى أسفاري المتواجد بالسجن المركزي القنيطرة بموجب حكم جائر تصل مدته لثلاثين سنة خلال محاكمة غير عادلة تفتقد لضمانات المحاكمة العادلة جرت أطوارها بمدينة سلا المغربية وبشهادة منظمات دولية تعني بحقوق الإنسان كهيومن رايتس ووتش والعفو الدولية.

الأحد، 30 يونيو 2019

وزارة الثقافة تنظم حفل تقديم إصدارات شعرية جديدة

 نظمت وزارة الثقافة اليوم الأحد حفل تقديم إصدارات شعرية جديدة وذلك بحضور عضو الأمانة الوطنية وزير الثقافة السيدة خديجة حمدي وعدد من المسؤولين والباحثين والمهتمين بالشأن الثقافي.

الإصدارات التي أشرفت عليهم مديرية التدوين وحفظ الذاكرة الشفهية بوزارة الثقافة يتمثلان في ديوانين لشهيدين من شعراء الثورة الصحراوية ويتعلق الأمر بديوان "شهادة وفاء" للشاعر محمد السالك بوزيد عبد الله وديوان "تأملات في أدب الشهداء" للشاعر أعلي محمد لحسن ولد أميسى.
واستعرض مدير التدوين السيد محمد عالي لمن أهمية الإصدارات التي توثق الإنتاج الأدبي لشعراء الثورة الصحراوية الذين قدموا أرواحهم  فداء للوطن ، وهو ما سيمكن الأجيال القادمة من الاستفادة من هذه الدواوين التي تعتبر إضافة جديدة للمكتبة الوطنية الصحراوية.
من جهته الأمين العام لوزارة الثقافة السيد أحمودي لبصير ، أشاد بالباحثين الذين عملوا على إخراج هذه الإصدارات للنور، مؤكدا أن وزارة الثقافة تسعى إلى توثيق وتدوين الذاكرة الشفهية للشعب الصحراوي في مختلف المجالات الأدبية والثقافية.
وتميز اليوم أيضا بتخرج دفعة جديدة من مدرسة السينما بولاية بوجدور وتقديم شهادات تخرج لأعضاء الدفعة ، إلى جانب عرض فيلم قصير من إنتاج أحد طلاب المدرسة المتخرجين.


الجمعة، 28 يونيو 2019

الناشطة الحقوقية امنتو حيدار تجري لقاءات بالمملكة المتحدة

- أجرت الناشطة الحقوقية امينتو حيدار ورئيسة تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان عدة لقاءات بالعاصمة البريطانية لندن ، وذلك في إطار حملة لإطلاق سراح المعتقلين السياسيين الصحراويين في السجون المغربية .
وخلال زيارتها العاصمة البريطانية لندن بدعوة من منظمة الحملة من أجل الصحراء الغربية ، التقىت أمينتو حيدار مع كل من زعيم حزب العما ل البريطاني ، جيريمي كوربين و وزراء من حكومة الظل ، والمجموعة البرلمانية من أجل الصحراء الغربية ، ومسؤولين من وزارة الخارجية ووزارة مصائد الأسماك والزراعة ، والنقابات ، ومنظمة العفو الدولية ، والمنظمات غير الحكومية والصحفيين.
وخلال لقائاتها ، طالبت الناشطة الحقوقية الصحراوية من المملكة المتحدة ، بصفتها عضو دائم في مجلس الأمن ، بممارسة الضغط على المحتل المغربي من أجل الإمتثال لأحكام الشرعية الدولية وقرارات الأمم المتحدة ، ذات الصلة بالقضية الصحراوية والتي تؤكد على حق الشعب الصحراوية في الحرية وتقرير المصير .
 كما دعت ، أمينتو حيدار محاوريها إلى ضرورة أن تكون بعثة المنورسو مسؤولة عن رصد حقوق الإنسان في إقليم الصحراء الغربية ،في ظل تواصل قوات الاحتلال ارتكابها  لإنتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان في المناطق المحتلة ضد الأطفال ، كبار السن ، النساء ، من خلال الأساليب القمعية والتدابير الرادعة ، والاستغلال غير القانوني للموارد الطبيعية وفي خضم حصار إعلامي وعسكري عنيف ، بالتواطؤ مع صمت المجتمع الدولي وعدم فعالية الأمم المتحدة.  
ولفتت الانتباه إلى الظروف المؤسفة التي يوجد فيها المعتقلين السياسين الصحراوين ، بما في ذلك مجموعة أكديم إزيك ، والطلبة المعتقلين ، وكذلك المعاناة المستمرة لعائلات الصحراويين المختطفين الذين لا يزال مكانهم مجهولاً حتى يومنا هذا بسبب عناد سلطات الاحتلال المغربية.
كما أدلت أمينتو حيدار بشهادتها أمام الحاضرين كضحية مباشرة للإختفاء القسري والإضطهاد والتعذيب والترحيل ، وغير ذلك من ضروب سوء المعاملة.
تجدر الإشارة،  إلى أن أمينتو حيدار شاركت في ندوات  بجامعة لندن والبرلمان البريطاني ، أين قدمت أدلة وبيانات موثقة جيدًا حول التعذيب والإذلال المنهجي للمدنيين الصحراويين في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية ، بما في ذلك الاعتداءات الأخيرة التبي وقعت في مدينتي العيون والسمارة المحتلتين ، هذا إلى جانب طرد مراقبين  دوليين وصحفيين من المناطق المحتلة




الثلاثاء، 25 يونيو 2019

الوضع المتردي لحقوق الإنسان في المناطق المحتلة" محور محاضرة بالعاصمة البريطانية لندن


نظمت عدة منظمات غير حكومية متضامنة مع الشعب الصحراوي وقضيته العادلة في بريطانيا محاضرة حول وضعية حقوق الإنسان المتردية في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية،  بالاضافة الى قيامها بعدة نشاطات ثقافية من ضمنها تنظيم معرض وعرض أشرطة وثائقية.
وحضر هذه الفعاليات ،  ممثل جبهة البوليساريو في بريطانيا حمدي ابيهة بالإضافة إلى جمهور يضم متضامنين مع القضية الصحراوية، اساتذة، طلبة جامعيين، فنانون، وأعضاء من الجالية الصحراوية ببريطانيا.
 وبالمناسلة تم استدعاء المدافعة الصحراوية عن حقوق الإنسان ، رمز المقاومة السلمية وضحية الإختفاء القسري والمعتقلة السياسية السابقة امينتو حيدار، التي قدمت عرضا مفصلا حول النزاع الصحراوي منذ بداية الاحتلال غير الشرعي للصحراء الغربية من طرف المحتل المغربي إلى الوقت الراهن.
واكدت امينتو حيدار في معرض حديثها أن المجتمع الدولي لم يستطيع ممارسة الضعط على المغرب من أجل وضع نهاية لاحتلاله غير الشرعي لأجزاء من أراضي الصحراء الغربية والسماح للشعب الصحراوي بممارسة حقه في تقرير المصير تجسيدا وانسجاما مع الشرعية الدولية.
كما تطرقت المدافعة الصحراوية عن حقوق الإنسان عن الوضعية المتردية والمؤسفة لحقوق الإنسان في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية حيث يعاني الصحراوييين العزل من جميع اصناف القمع والتنكيل والزج بهم في غياهب السجون ظلما دون سبب يذكر، مستعرضة في في السياق ذاته أدلة حية عن حالات الإنتهاكات الممنهجة لحقوق الإنسان، حيث تتعرض المرأة الصحراوية للتعذيب، المضايقات، الإضطهاد، والإعتداءات اللفظية والجسدية من طرف قوات القمع المغربية.
وأضافت أمينتو حيدار أن المناطق المحتلة من الصحراء الغربية تعاني حصارا إعلاميا خانقا فرضته سلطات الاحتلال المغربي


الاثنين، 24 يونيو 2019

والي ولاية أوسرد تثمن التضامن المعبر عنه من قبل بلدية ريزي الفرنسية مع كفاح الشعب الصحراوي


 ثمنت عضو الأمانة الوطنية والي ولاية أوسرد السيدة مريم السالك أحمادة ، باسم الشعب والحكومة الصحراويين ، التضامن المعبر عنه من قبل رئيس مجلس بلدية ريزي الفرنسية ونوابه ، وعلى حفاوة الاستقبال الذي خص به الوفد الصحراوي الذي حل بالمدينة في زيارة عمل تدوم ثلاثة أيام ، وكذلك على صور الدعم والمؤازرة تجاه الشعب الصحراوي وكفاحه العادل من أجل الحرية والاستقلال.
وفي كلمة ألقتها السيدة مريم السالك أحمادة خلال الاجتماع الأول مع رئاسة البلدية وأعضاء المجلس البلدي للمدينة ، قدمت عرضا مفصلا حول ظروف عيش اللاجئين الصحراويين في المخيمات، والجهود التي تبذلها الحكومة الصحراوية من أجل ضمان حقوق كافة المواطنين على قدم المساواة ، مستدلة في هذا الصدد بتجربة مجلس ولاية أوسرد وسهره على توفير احتياجات المواطنين فيما يخص الصحة ، التعليم والأمن وكذا تأطير الشباب وغيرها من الحاجيات الضرورية في الحياة اليومية للمواطنين الصحراويين.
وتطرقت والي ولاية أوسرد إلى الدور المحوري للمرأة الصحراوية في الإشراف على سير المؤسسات وضمان استمرار مشاركتها إلى جانب الشباب في مختلف مناحي الحياة ، وتوقفت عند التحديات التي تواجهها الحكومة الصحراوية في ظل شح الإمكانيات وارتفاع نسبة الحاجيات، إلى جانب التحدي الأكبر على المستوى الأمني الذي يعد أحد المواضيع الهامة بحكم الوضع الجغرافي للمخيمات والصحراء الغربية عموما وقربهما من منطقة الساحل والصحراء التي باتت تشكل تهديدا أمنيا حقيقيا على منطقة شمال إفريقيا.
وفي ختام اللقاء ، وجهت السيدة مريم السالك أحمادة ، دعوة إلى رئيس وأعضاء المجلس البلدي لمدينة ريزي الفرنسية، لزيارة مخيمات اللاجئين الصحراويين من أجل الإطلاع على ظروف عيش المواطنين الصحراويين وكذا التجربة الرائدة للجبهة والحكومة الصحراوية في بناء المجتمع وتسيير شؤون مواطنيه ، وكذلك من أجل الرفع من مستوى التعاون وتبادل التجارب في التسيير.


الخميس، 30 مايو 2019

ممثلة جبهة البوليساريو بإسبانيا تلتقي مديرة المغرب العربي بوزارة الخارجية الإسبانية

التقت بمدريد الأخت خيرة بلاهي عضو الأمانة الوطنية ممثلة الجبهة الشعبية بإسبانيا بالسيدة ايبا مارتينيث سانتشيث المديرة العامة لشؤون المغرب العربي والبحر الأبيض المتوسط والشرق الأوسط بوزارة الخارجية الإسبانية، وسمح اللقاء بالتطرق الى آخر التطورات المتعلقة بالقضية الصحراوية، ومسار السلام برعاية الأمم المتحدة.
وأبدى الطرفان الصحراوي والاسباني أسفهما بشأن استقالة مبعوث الأمين العام الى الصحراء الغربية السيد مورست كوهلير، مع التأكيد على جدوائية جهوده لحسم وضعية الحصار، واصراره الدائم على الدفع بالمفاوضات بين طرفي النزاع: جبهة البوليساريو والمغرب من أجل التوصل إلى حل نهائي يرتكز على تقرير المصير والاستقلال.وأكدت الممثلة بإسبانيا عزم الجبهة الشعبية على مواصلة دعم جهود الهيئة الأممية في سعيها للتوصل إلى حل عادل ونهائي للنزاع، وشجبت العراقيل المغربية المرفوضة في وجه مخطط السلام، وغياب الإرادة لتطبيق الشرعية الدولية.أما السيدة ايبا مارتينيث فقد أعلنت دعم إسبانيا التام لبعثة الأمم المتحدة من أجل تنظيم الإستفتاء بالصحراء الغربية، وتطلعها الى تعيين ممثل خاص جديد لمواصلة الديناميكية التي رسمها السيد مورست كوهلير.وخلال اللقاء الذي جرى بمقر وزارة الخارجية الإسبانية والاتحاد الأوروبي والتعاون، تناول الجانبان مجال التعاون الإسباني مع الشعب الصحراوي وخاصة الإنساني، ودعم المنظمات العاملة بمخيمات اللاجئين.وتبادل الطرفان الحديث بخصوص مخطط العمل الخاص ببرنامج عطل السلام هذه الصائفة، ومسألة تأشيرات دخول الأطفال والمرافقين الى التراب الإسباني.



الأحد، 26 مايو 2019

اللجنة الاجتماعية بالمجلس الوطني تلتقي وزيرة الرعاية الاجتماعية وترقية المرأة

اجتمعت اليوم اللجنة الاجتماعية للمجلس الوطني رفقة وزيرة الرعاية الاجتماعية و ترقية المرأة السيدة محفوظة محمد رحال قصد تدارس مجموعة من البروتوكلات الافريقية التي صادقت عليها الدولة الصحراوية في اطار الاتحاد الافريقي و المقدمة للمجلس الوطني في دورته الحالية قصد المصادقة عليها .
و يتعلق الامر بروتوكول حقوق المرأة في افريقيا الملحق بالميثاق الافريقي لحقوق الانسان و كذا البرتكول المتعلق بالاشخاص ذوي الاعاقة و البروتوكول الخاص بحقوق المسنين في أفريقيا. و المرفقة بالميثاق الافريقي لحقوق الانسان و الشعوب.
و ركز الاجتماع على اهمية البروتوكولات الثلاثة وخص بالتفصيل نقاش بروتوكول حقوق المرأة في افريقيا الذي جاء قصد ترقية حقوق المرأة الافريقية وتعزيز مكانتها في المجتمع الأفريقي الذي يشهد عدة فروقات و اختلافات دينية و مجتمعية حسب كل دولة عضو اين سجلت الوزارة و اللجنة تحفظها على بعض الفقرات التي قد لا تتناسب و طبيعة المجتمع الصحراوي.
و من المنتظر ان يناقش المجلس الوطني الصحراوي البروتوكولات الثلاثة و يصادق عليها بعد عيد الفطر اين ستكون الدولة الصحراوية من اول الدول المصادقة على هذه البروتوكولات مما يعزز مكانة الدولة الصحراوية قاريا لما لهذه المصادقة من اهمية عكستها زيارة وفد الخبراء من اللجنة الافريقية لحقوق الانسان و الشعوب للمخيمات شهر ابريل المنصرم من اجل حث الدولة الصحراوية على المصادقة على هذه البروتوكولات التي صادقت عليها الدولة الصحراوية ضمن قمم الرؤساء المنصرمة الا أنها تبقى موافقة غير مكتملة ما لم تتوج بمصادقة البرلمانات الوطنية.(واص)